شعر وطني

  • شعر

    وَطَنًا أرِيدُ

    وَطَـــنًـــا    أرِيـــــدُ   الآنَ   يـــــا   خَـــوَنَــةْ حَـــقُّ  الـمـواطِـنِ  أن  يَــرَى  وَطَـنَـهْ وَطَــــنًـــا    أُرِيـــــــدُ   الآن   لا   عَــــدَمًـــا وصَــحَــائِـفًـا     صَـــفـــراءَ    مُــرتَـهَـنَـةْ دَفَـــــــعَ     الـــغُـــزَاةُ    لِــتَــركِــهِ    ثَــمَــنًــا أنـــتُــم    جَــعَـلـتُـمْ    عـــارَكُــم   ثَــمَـنَـهْ والـــفـــأرُ    أرخَــــــى    سَــــــدَّهُ    زَمَـــنًــا أنـــتُــم    نَــخَــرتُـم    أرضَـــــهُ   بــسَـنَـةْ تَــتَــصَـارَعُـونَ    بـــنــا    بـــكُــم    وبـــــهِ وبــــكُـــلِّ    رَأسٍ   مِــنــكُــمُ   “أبَـــنَـــةْ”…

    أكمل القراءة »
  • شعر

    في غرفة الراوي

    فــي غُـرفةِ الـراوي الـعَجوزِ تَـجَمَّعوا والـريحُ مِـن خـلفِ الـنوافذِ تَـكذِبُ…

    أكمل القراءة »
  • شعر

    قلت: ما بِكْ؟

    لم يكن في الوقت وقتٌ لوداعِكْ وذراعي أفلتتني من ذراعِكْ…

    أكمل القراءة »
  • شعر

    ذنب الكتابة

    وَطَـنِي  وَيَـبتَعِدُ  الـسُّؤَالُ  عَـن الإِجَابَة وَالـوَقْـتُ  يَــزرَعُ  فِـي  دَقَـائِقِهِ  الـرَّتَابَة وَطَــنِـي    وَأَفــئِـدَةٌ    تُـــرَاوِحُ    نَـبْـضَـهَا رَحَـلَ  الـرَّبِيعُ  وَلَـمْ  تَـعِشْ يَوْمًا شَبَابَه وَطَـنِـي  وَلَا  زَالَ  الـهَـوَى  فِــي  مَـهْـدِهِ يَـقْتَاتُ  مِـن  ثَـديِ  الـتَّغَرُّبِ  وَالغَرَابَة حَـرْفٌ  تَـثَاقَلَ  عَـن  مُـوَاجَهَةِ  الـدُّجَى سَـطـرٌ   كَـفَـخٍّ   زَيَّـنَـتْهُ   يَــدُ  الـرَّقَـابَة وَقَـصِـيـدَةٌ   ثَـكـلَى   تَـقُـولُ   لِـهَـاجِسِي نَـضُبَ  الـمِدَادُ  أَمَـا شَـبِعتَ مِن الكَآبَة…

    أكمل القراءة »
  • شعر

    للهِ يا وطنًا

    فــي  مُـقـلتيكَ  ولا  أظـنُّكَ  تـعلمُ شـــوقُ    بـحـلـوِ   بـريـقِهِ   أَتـنـعَّمُ فــي  مُـقلتيكَ  كـما  نـشاء  عـذوبةٌ كـلُّ  الـجمالِ  بـما  حـوتهُ يُـترجَمُ سبحانَ مَنْ جعلَ العيونَ سواحرًا فـيها  الـمُحبُّ  معذَّبٌ، ومُتيَّمُ وحـبـاكَ  أنـتَ  إذا  نـظرتَ  مـلاحةً يـعيى  بـوصفِ  جـمالِها الـمُتعلّمُ لــلـهِ   يــا   وطـنًـا   بـرغـمِ  جـراحِـه يـغشى  الـقلوبَ  ووجـهُهُ  يتبسَّمُ…

    أكمل القراءة »
  • شعر

    فتيل الإبـاء

    دَعُـونِي  أُغَـنِّي  عَنِ الْحُبِّ وَحْدِي وَأَتْـلُو  عَـلَى  الْـحَرْبِ  مِـنْ وَحْيِ وَأْدِ دَعُـونِي  أَطُـوفُ  عَـلَى  كُـلِّ مَـعْنًى وَأُرْشِـفُ  حَـرْفَ  الرُّؤَى صِرْفَ شَهْدِ أُحَـلِّـقُ   بِـالـشِّعْرِ  فَـوْقَ  الَـمْعَالِي وَأُطْـلِـقُ   بِـالْـفِكْرِ   خَـيْـلِي  وَأُسْــدِي وَأَبْـحَـثُ  فِــي  الـبِيدِ  عَـنْ  أُقْـحُوَانٍ وَأَغْــرِسُ  فِـي  الـصَّخْرِ  أَحْـلَامَ وَرْدِ دَعُـونِـي   هُـنَـالِكَ  حَـيْـثُ  احْـتِفَالِي بِـبَـسْـمَةِ    طِــفْـلٍ   وَدَعْــوَةِ   جَــدِّ…

    أكمل القراءة »
  • شعر

    ثَوْرَةُ الحَراكِ العَرَبي

    مــا   بَـالُ  عِـيدِكَ  بِـالْحَرَاكِ  تَـسَمَّرَا يــا  عّــامُ  فـي  وَطَـنٍ  تَـراهُ  مُـبَعْثَرا بَـيْـنَ   الْـخِـيامِ   تَـوَحَّدَتْ  صَـلَوَاتُهُ وَجُــذُورُهُ   غَـرُبَـتْ   بِــهِ   فَـتَـجَذَّرَا نَـحْوَ  الْـحَرَاكِ  بِـكُلِّ  قُـطْرٍ  سَـاحَةٌ وكَـسَـاحَةِ   الـتَّحْرِيرِ  تَـصْنَعُ  مَـنبَرا مــا   بَـيْـنَ   مُـفْـتَرِشٍ  عُـصَارَةَ  قَـلْبِهِ أَوْ  فَـارِشٍ  وَجْـهَ الـرَّصِيفِ كَمَا تَرَى أَوْ   هَـاتِـفٍ  بِـسُـقُوطِ  خَـائِنِ  أُمَّـةٍ أوْ  طَـالِـبٍ  خُـبْـزَاً  لـيُطْعِمَ  مُـعْسِرا…

    أكمل القراءة »
  • شعر

    عيون

    عــيــونٌ  كـــأن  اللهَ  أهـــدى  لـصـمـتِها وقـــــارَ   نــبــيٍ   والــتـحـامَ   الــسَّـواتـرِ تـنـام  الـقـوافي  خِـلـسةً فــي رحـابِها فتوقظ في السياب روحَ الجواهري لـها  مـن رُبـى بـغدادَ طَلعٌ إذا اشتهى قِـطـافَ  الـمـعالي  يـكـتفي  بـالـنَوَّاظرِ ومــا  كـلُ  لـيلى  غـير لـيلاك لـو عـلت على الصَرحِ تُغني عن كُنوزِ الأكاسرِ ويـكفيك  مـن لـونِ الـفراشات ثغرُها كــوقـعِ  رصـــاصِ  فـــي  بـنـادقِ  ثـائـرِ…

    أكمل القراءة »
  • شعر

    في ذكرى يوم الأرض

    الـنـفـسُ  ظــمـأى  فـامـلأ  الأقـداحـا واسقِ العطاشَ من الشّرابِ قُراحا مــن  قـبـلِ  أنْ تـزوَرَّ أخـفيةُ الـكرى فـتـخـالـطَ   الأوهــــام   والأشــبـاحـا اشـربْ  فـديتكَ  خـمرَ خُـلدٍ عُـتِّقت حُــلّـتْ  إلـيـك  ومــا  أتـيـتَ جُـنـاحا مــن  جـنّـةِ  الـدُّنـيا  فـلـسطينَ الـتي تـسـبي  الـعقولَ  وتـسلبُ الأرواحـا إنّـــي  أراك  حـبـيـبتي  فـــي  لـفـظـةٍ ريــفــيّــةٍ    أزهــــــو   بـــهـــا   فـــلّاحــا…

    أكمل القراءة »
  • شعر

    ملحمة الصمود

    بِـــــكَ   لا   بِــغَــيـرِكَ   لِـــلإبَــاءِ  يُـــشَــارُ وَبِــمِــثـلِ   كَــفِّــكَ   تُــكْـتَـبُ  الأَقْــــدَارُ وَعَـلَـى  مَــدَارِكَ  فِـي انْـعِتَاقِكَ لِـلعُلا تَـقْـفُـو   الـشُّـمُـوسُ  وَتَـتْـبَـعُ  الأَقْــمَـارُ يَــا  مَـنْ  بَـكَى الـلاهُونَ نَـزْفَكَ دَافِـقًا فَــأَبَــيــتَ   إِلا   أَنْ  يَـــصُـــونَ  وَقَــــــارُ وَاسْـتَـمرَأَ  الـعَـادُونَ  قَـصْـفَكَ حَـارِقًا بِـشُـوَاظِـهِمْ  فَـصَـمَـدْتَ  وَهْــيَ  الـنَّـارُ نَــــارٌ   كَـــأَنَّ  الـحِـقْـدَ  سَــجَّـرَ  سَـيـلَـهَا وَالــغَــيـظَ   أَلْـــهَــبَ  مَــــا  أَغَــــلَّ  أُوَارُ…

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى