أنس الحجار

أنس الحجار

- مواليد حماة سنة 1975 ويقيم في الجمهورية العربية السورية - مدينة حماة - عضو اتحاد الكتاب والصحفيين الفلسطينيين - حائز على المركز الثالث في مسابقة جمعية العاديات فرع سلمية مع الملتقى الثقافي في سلمية عن قصيدته ( الهروب من الصقيع ) سنة 2013 - حائز على المركز الثاني بمسابقة ( جائزة كتارا تويتر ) شعر فصيح عن لغة الضاد كانون الأول 2016 - تأهل إلى المرحلة النهائية في مسابقة ( شعراء الشام ) التلفزيونية للموسم الأول 2016 - حائز على شهادة تكريم من الجامعة العربية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا 2016 - حائز على شهادات تقدير من مديرية الثقافة في حماة ومن الملتقيات الأدبية الثقافية 2015 – 2016 - نشرت قصائده بصحيفة الفداء السورية والموقف العربي المصرية وأشرعة الوطن العُمانية و العديد من المواقع الالكترونية - شارك في مهرجان حماة الشعري الأول – دورة وجيه البارودي 2016 - شارك في مهرجان حماة الشعري الثاني – دورة بدر الدين الحامد 2017 - شارك في مهرجان سلمية الشعري 2018 - شارك في مهرجان ربيع حماة 2018 - تم تكريمه من قبل وزير الثقافة في سورية بتاريخ 26 - 11 - 2019 الدواوين: - مجموعة شعرية مطبوعة بعنوان ( دموع على الورق ) 2015 - مجموعة شعرية مطبوعة بدار النخبة للطباعة والنشر والتوزيع في مصر بعنوان ( سحر الأنوثة ) 2018 - مجموعة شعرية صادرة عن الهيئة العامة السورية للكتاب بعنوان ( سِفْرُ الشآم ) 2019
  • شعرصورة بيني وبينك

    بيني وبينك

    غَـفَـرَتْ ذنــوبَ الـشّـعرِ فــي أبـياتي أَلِــفَـتْ أنــيـنَ الــحـرفِ فــي كـلـماتي نَــثَـرَتْ ضــيـاءَ وفـائـها فــي ظُـلـمتي نـــأيــاً لأُشـــعِــلَ بــالـوفـا مِـشـكـاتـي وبـــدا…

    أكمل القراءة »
  • شعرصورة ماتا على ظمأ

    ماتا على ظمأ

    مـاتا عـلى ظَـمَأٍ مِـن لُـجَّةِ الـشّكوى فـي زَحـمَةِ الـشّوقِ لا ظِـلٌّ ولا مَأوى بِـمَحفِلِ الـعِشقِ ضـاعَ الوَصلُ بَينَهُما كـانا كَـطِفلينِ…

    أكمل القراءة »
  • شعرصورة أنشودة السهد

    أنشودة السهد

    أنا ساهرٌ ويراعتي سئمتْ صريرا والبُنُّ عتّقَ لهفتي كي أرشفَ الفنجانَ هَجرًا أو هَجيرا – وسجائري تتلو الدّخانَ ووجْهُ شِعري…

    أكمل القراءة »
  • شعرصورة لا شيء يذكرُ

    لا شيء يذكرُ

    لا   شـــــيءَ   يُـــذكَــرُ  إنّــهــا  الــعَـبَـراتُ وَقَــصــائــدٌ    تَــغـتـالُـهـا    الــصّــفـحـاتُ وَمَــحـافِـلٌ   رَقَــصَــتْ  بــهـا  أسـقـامُـنا حـينَ  ارتَـمَتْ خـلفَ الـخُشوعِ صَلاةُ لا  الـسَّـمْعُ  يُـؤمِـنُ بـالـصّدى وعـيونُنا كــــمْ   كَــذَّبَــتْ   مــــا  تَـعـكـسُ  الــمِـرآةُ صَــمْــتُ   الـحَـقـيـقةِ   آثِـــمٌ  والـكـاذبـو نَ   تُــحــيـلُـهـمْ   لــمــلائــكٍ   أصــــــواتُ لا  الـمَـوتُ يـأتي كـي يُـريحَ ولا أتَـتْ بـالـمَـكرُماتِ  عــلـى  الـنّـفـوسِ  حَـيـاةُ والـقـاتِـلـونَ   تَــبَــرّؤوا   مِــــن  ذَنــبِـهِـمْ ويُــقـال:  عــن  قـتـلى  الـزّمـانِ  جُـنـاةُ لا  شــيءَ  يُـشـبِهُ كـيفَ تَـسعى لـلمَلَذَّ اتِ   الـــتــي   فــيـهـا  الــهَــلاكُ  الــــذّاتُ أبــدانُـنـا   بــالـمـاءِ   نَــغـسـلُ  رِجْــسَـهـا فَـــبِــأيِّ   مـــــاءٍ   تُــغْــسَـلُ   الـمُـهـجـاتُ لا  شــيءَ  يُـذكَـرُ  تـلـكَ أحــرفُ قِـصّةٍ مــاتــتْ   بــكــلِّ  سُـطـورِهـا  الـكـلـماتُ كذَبَتْ على الأرضِ الفُصولُ ولمْ تَعُدْ بِــغِـلالِـهـا   فـــــي   وَقْــتِــهـا   الأوقــــاتُ…

    أكمل القراءة »
  • شعرصورة ‏ماذا بعدُ؟

    ‏ماذا بعدُ؟

    ( 1 ) وماذا بَعْدُ؟؟ فنجانانِ مِن قَلَقٍ بِلا سُكّرْ وأغنِيَةٌ بِلا لَحْنٍ على أسْماعِنا تَسْهَرْ وَتَيّارٌ مِنَ الأشواقِ مَقْطوعٌ…

    أكمل القراءة »
  • شعرصورة الهروب إلى الجحيم

    الهروب إلى الجحيم

    ( 1 ) صرّافتانِ وكُوّةٌ للذكرياتِ وتشتري منها الصُّروفا حوِّلْ نقودَ البؤسِ إنّكَ راحلٌ أوراقُ حزنِكَ بخسةٌ إذْ لا تساوي…

    أكمل القراءة »
  • شعرصورة إصحاح الجمال

    إصحاح الجمال

    فَـلـتُـقـبِـلـي    وَلـتَـمـلـئـي   الأقـــداحــا مــن  خـمـرِ  حُـسـنٍ  يُـسكِرُ الأرواحـا بِـــيَ  ظُـلـمـتانِ،  رمـــادُ  أيــامٍ  خَـلـتْ وتَــشَــوُّقٌ،   فـلـتـشـعِلي   الـمِـصـباحا مــن  خــدِّكِ  انـتـحلَ  الـرّبـيعُ زُهـورَهُ لـــولا  ابـتـسـامكِ  عِـطـرُهُ  مــا فـاحـا مـن  مُـقلةِ الـشّمسِ اتخذتِ خواتِمًا ونَـسَجْتِ  مـن ألـقِ الـنّجومِ وِشاحا فـي  سِـفْرِ وجـهِكِ كـم قَرأتُ مفاتناً لأصــوغـهـا   بـقـصـائـدي  إصــحـاحـا تَـتَـفَـلـسَفُ   الألــــوانُ   حــتّــى  أنّــهــا جـعـلـتْ  ســـوادَ  الـمُـقلتينِ  صـبـاحا تَرجَمتُ قولَ المِعطفِ الغافي على قَـــدٍّ   وأخــشـى  هـاهـنـا  الإفـصـاحـا قَـــــــدْ   أُقـــفــلــتْ   أزرارُهُ   بــعــنــايـةٍ لــكــنْ   خــيـالـي   يــمـلـكُ  الـمِـفـتـاحا لا  ذنـبَ لـي، إنْ راحَ طـرفي راشـفًا مــن  مــاءِ  حُـسـنِكِ  جـيـئةً ورَواحـا ضـــدّانِ   فــيـكِ،  وداعـــةٌ  ورعــونـةٌ كــيـفً  امـتـلـكتِ  لـطـافـةً  وسـلاحـاً…

    أكمل القراءة »
  • شعرصورة معطف الشوق

    معطف الشوق

    مـطرٌ، وكـانَ الشّوقُ يلبَسُ مِعطفا والـنبضُ قـربَ لـظى الـحنينِ توقَّفا بـيـنَ انـتظارينِ، الـقصيدةُ أغـلَقَتْ آفـــاقَ لـهـفـتِها الــحـرونِ تَـعَـفُّـف

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى