أدبشعر

بأمِّ حرفي

عـلّـمـيني  الـشـعرَ  إنّــي  مُـبـتدئ

وامـنحي  روحـاً لمعنايَ الصدِئ

رتّــقـي  بـعـضَ  الـمـفاهيمِ  الـتـي

في قصيدي كالقميصِ المُهترِئ

أنــــــــت    لـــلإلـــهــامِ   أمٌّ   وأنـــــــا

كـفـتـيلٍ  فـــي  ســـراجٍ  مُـنـطفِئ

فـامـنـحـيني   ســبـبـاً  أحــيـا  لـــهُ

نـاظـراً  كـأسـي  بـنـصفٍ مُـمـتلِئ

ربّــمــا   اصــبــحُ   يــومــا  شــاعـرًا

و  ولائــــي  مــطـلـقٌ  لا  يَـجـتـزِئ

كـيفَ  أسـرجتِ الـقوافي ها هنا

و  إلـــى  مـنـفـاكِ  دومًــا تَـلـتجِئ

إن  فـــي  شـعـرِك  شـيـئًا شـدّنـي

و  أنـــا  خـلـفَ  شـعـوري أخْـتـبِئ

اظهر المزيد

تعليق واحد

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
  • شعر

    متكأ

زر الذهاب إلى الأعلى