ربيحة الرفاعي

ربيحة الرفاعي

ربيحة الرفاعي أديبة وشاعرة أردنية الجنسية، من أصل فلسطيني صدر لها ديوان شعر بعنوان وجع الغياب وكتاب "أنسام وعواصف " بالاشتراك مع الكاتبة كاملة بدارنة. شاركت في إصدار مشترك لمجموعة شعرية بعنوان "سنابل الواحة" وشاركت كذلك في إصدار مشترك لمجموعة قصصية بعنوان "خمائل الواحة".
  • شعر

    كَسْرُ الصِّفادْ

    عَلَى جَبهةِ الشّمْسِ شَعبٌ أَرادْ فــزَلــزَلَ بــالـعَـزْمِ رأْسَ الـفَـسـادْ وَحَـــطّــم أَصــنَــامَـهُ فـاسـتَـقَـامَ لــهُ الـعَـيشُ بَـعـدَ عُـقُودِ الـرّقَادْ وأَسـقَـطَ عَـن صَـدرِهِ…

    أكمل القراءة »
  • شعر

    أبث دمي

    أَمِــــــن نَــــــزَقٍ عَـــلــى وَرَقٍ أَرانـــــي أَبُـــــثُّ دَمــــي لِــمَــن وَيــــلًا أَرانــــي وأُمــطِــرُ أَحــرُفــي بِـظَـلـيـلِ شِــعـرٍ يُــعــانِـقُ والــزَّنـابِـقُ مَــــن سَــبـانِـي وَلَـــيـــسَ يَــعــيـبُـهُ…

    أكمل القراءة »
  • شعر

    عتاب

    أَعـاذِلَـتي  فــي  الـشَّوقِ رُمـتِ شَـقائِيا وَمــــا   كُــنـتِ   وَالأَيـــامُ   طَـــوعَ  بَـنـانِـيا أُمَـنِّـيـكِ   بِـالـحُـلمِ   الـجَـمِـيلِ  لِـوَهـلةٍ وأَرجِــعُ  بِـالـلومِ  الَّـذي  قَـد هَـمَى بِـيا وَأَغَـــرقُ  فِـــي  وَهـــمٍ  وَأَهــرِفُ  غَـفـلَةً وَأَنــزِقُ   بَـعـدَ  الـحِـلْمِ؟  وَيــحَ  زَمـانِـيا فَـمـالـي   وَأَيَّـــامٍ   أَعِــيـشُ  اصـطِـبـارَها كَـوَتنِي  بِـنارِ  الـوَهمِ سَـاءَت صَفائِيا رَمَـتـنِـي   بِـــداءٍ   مِـــن  هَـــوانٍ  يَـلُـوكُني بِـأَسـنَانِ  مَــن  تَـشكُو  الـهَوانَ وَدائِـيا وَراحَـتْ  تَـباكَى لِـي وَلِـي عِـندَهَا مُنى وَتَــبــرَعُ   فِــــي   صَـــوغِ  الـمَـنَـايَا  أَمـانِـيـا فَـمـا  نـلتُ  مِـنها  طِـيلِةَ الـعُمرِ راحَـةً وَلا  حُــزتُ فِــي خَـوفِـي عَـلَـيها أَمَـانِيا وَلا  عَـرَّفَـتنِي  كَـيـفَ أَجـنِـي هُـدُوءَهَا وَلا  الـحِـرصُ  مِـمَّـا  تَـرتَـجِيهِ حَـمَـانِيا أُسـائِـلُـهـا   وَالــقَـلـبُ   يَــدمِـي  تَــوسُّـلا فَــتــزدَادُ   إِلــحَـاحًـا   وَيَــخـبُـو   رَجـائِـيـا وَتَـسـأَلُـنـي   دُونَ  اكــتِــراثٍ  بِـحـاجَـتي تَـهـافُـتَـهـا   فِـــــي   مَــــا   يُــعَـظِّـمُ   دَائِــيــا…

    أكمل القراءة »
  • شعر

    آتيك َحُكْمًا

    أضْـنَـيـتَـنـي بــالــهـوى، خَـلَّـيْـتَـني حَــرَضــا شَكَوْتَ منّي الجَوَى، والصَّبُّ مَا اعْتَرَضَا حَـمَّـلـتَـني وِزْرَ مَــــا سَــامُـوكَ مِـــنْ ظُــلَـمٍ وسُــمْـتَـنـي نــــارَ هَــجْــرٍ عــنْـهُـمُ…

    أكمل القراءة »
  • قصة

    نُورٌ وَنَار

    مُتْعَبًا تنُوءُ كَتِفَاهُ بِدَهْرٍ مِنَ عَذَابِ فِرَارِه اليَومِيِّ مِن مُلاحَقَةِ أَستَارِ العَتَمَةِ لَهُ، وَالصِّرَاعِ الليلِيِّ لِرَفْعِهَا عَن عَالِمِهِ الّذي يُحِبُّ،…

    أكمل القراءة »
  • شعر

    تهاويم وتعلل

    عَـفَـا   اللهُ  عَـمَّـنْ  دُونَـهُـمْ  مَـا  نُـؤَمِّلُ وَمَـنْ  مِـنْ  نَـدَاهُمْ  فِـي المُلِمَّاتِ نَنْهَلُ فَـــإِنْ    تُـــوهِ    أَحْـــلامُ   الـجَـهَالَةِ   رَأْيَـنَـا أتَــونَـا   عَــلـى   صَـبْـرٍ   حُـنُـوًّا   فَـنَـعْقِلُ وَإِنْ   نَـالَـنَـا   وَهْـــنٌ   فَـفِـيـهِمْ   وُقُـوفُـنَـا وَإِنْ   نَـالَـهُـمْ   مِــنَّـا   قُـصُـورٌ  تَـحَـمَّلُوا رَمَـوْنَا،  وَغَـابَ  الـنَّجْمُ  فِـي العَتْمِ نُورُهُ وَبِــتْـنَـا    بِــحُـزْنٍ    يَـحْـتَـوِينَا    وَيَـشْـمُـلُ وَحَــزَّ   جُـنُـونُ   الـبَـرْدِ   مِـنَّـا  عِـظَـامَنَا يُـعَـمِّدُ   بِـالـدَّمْعِ   الـعـيونَ   وَيَـغْـسِلُ وَقَـدْ  طَـافَ  لَـيْلُ  الـقَهْرِ  بِـالفِكْرِ مُوجِعًا نُـطَـارِحُـهُ    صَــبْـرًا   فَـيَـبْكِي   الـتَّـجَمُّلُ وَيَـسْـحَقُنَا   مَــنْ   كَــانَ  يُـرْجَى  مُـواسِيا يُـؤَمِّـلُـنَـا     حِــيـنًـا    وَحِـيـنًـا    يُــخَـذِّلُ بِـحَـسْرَةِ   مَــا   فِـيـنَا  وَإِنْ  لَــمْ  نَـبُـحْ  بِـهِ يُــرَاوِدُنَــا    مَــوْتًــا    وَيَـقْـسُـو    وَيُـمْـهِـلُ وَمَــا  بَـيْنَ  أَوْهَـامٍ  سُـيُوفُ  الـرَّدَى  بِـهَا وَبَـيْـنَ   تَـصَـارِيفِ   الـزَّمَـانِ   الـتَّـمَلْمُلُ فَلا النَّفْسُ تَرْضَى بِالضَّنَى فِي المُنَى وَلا تُـطِـيقُ   شُــؤُونَ  الـعَيْنِ  تُـندِي  وَتَـهْمِلُ…

    أكمل القراءة »
  • قصة

    ردَّة

    مُكَلَّلَةً بِانْتِصَارٍ مَا تَزَالُ حُمْرَتُهُ تُلَوِّنُ الثِّيَابَ المُتْرَبَةَ التِي يَلْبَسُ أَعضَاؤُهَا، وَالأَمْتِعَةَ النَّاطِقَةَ بِالإِنْهَاكِ التِي يَحْمِلُونَ، وَصَلَتِ الجَمَاعَةُ أَطرَافَ المَدِينَةِ…

    أكمل القراءة »
  • قصة

    العنقاء

    أَمسَكَتْ بَيْنَ رَاحَتَيْنِ مُلْتَهِبَتَيْنِ بِقَمِيصِةِ تَشُمُّهُ شَاهِقَةً بِهَلَعٍ، وَتَضُمُّهُ غَارِقَةً بِوَجَعٍ، غَيْرَ عَابِئَةٍ بِدُمُوعٍ بَلَّلَتهُ هَطَلَتْ مِنَ الْعَيْنَيْنِ مِدْرَارًا، فَحَفَرَتْ…

    أكمل القراءة »
  • شعر

    خزّ العطاء

    بِـعَشْرٍ  مِنْ شُمُوعِ العُمْرِ فِيهَا عَــطَـاءٌ   لَا   يَــكـلُّ   لِـوَارِدِيـهَـا تَـعَالَتْ  وَاحَـتِى  لِلحَقِّ صَرْحًا مَـنِـيـعًا  لا  مَـثِـيلَ  وَلا  شَـبِـيهَا قَـوَافِـلُـنَا    لَــهَـا   تَـأْتِـي   تِـبَـاعًا تَـبَـشُّ    وَبِـالـمَوَدَّةِ   تَـلْـتَقِيهَا وَكُـــلٌّ    وَارِدٌ   يَــرْجُـو   مَــنَـالًا كَـعَـينِ   الـمَـاءِ   تَـرْويـنَا  بِـفِيهَا فَـصَارَتْ فِي سَمَاءِ الليْلِ حِضْنًا تَــلأْلَأُ   بِـالـنُّجُومِ   وَتَـحـتَوِيهَا تُـقِيلُ  عَثَارَ أَهْلِ الحَرْفِ، تُعْلِي الـمَنَائِرَ  فِـي  الـبِحَارِ لخَائِضِيهَا وَتَـمْلأُ  خَـرْجَ  مَن يَبْغِي عُلُومًا فَـمَا  يَـمضِي  خِـفَافًا  عَـابِرُوهَا وَمَـا  فَـتَحَتْ  لِـنَيْلِ  المَجْدِ بِابا يُـجَـامِلُ   مُـسْـتَبِدًا  أَوْ  سَـفِيها وَلَا  بَـاعَـتْ  وَلَا  سَـامَـتْ بِـيَومٍ مَـبَـادِئَهَا   وَعَـقَّـتْ   وَامِـقِـيهَا وَلَا   عَــافَـتْ  لِـبَـيْـنِ  أَوْ  لِـجَـوْرٍ رِسَـالَـتَـهَـا    وَرَدَّتْ   طَـالِـبِـيـهَا…

    أكمل القراءة »
  • قصة

    مُكَابَرَةٌ

    كَسِيرًا سَارَ عَلَى جَمْرِ الحَقِيقَةِ، يُغَالِبُ دُمُوعًا أَعْجَزَها التَّسَلُّلُ مِن بَيْنَ جَفْنَيهِ، فَسَالَتْ تَحُزُّ جَفَافَ حَلْقِهِ، وَتَنْكَأُ بِابْتِلاعِهِ خَنَاجِرَ مُلُوحَتِهَا…

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى